الزواج من سويدية يمنح الشخص جنسية السويد في فترة قصيرة

لكي يحصل الشخص على الجنسية السويدية، عليه أن يستوفي شروط فترة الإقامة التي تتطلب أن يعيش الشخص لفترة معينة في السويد، يبدأ حسابها اعتباراً من يوم الحصول على حق الإقامة أو السكن فيها، للموجودين بالسويد، ومن يوم الوصول للحاصلين عليها وهم خارجها، كما يؤكد موقع مصلحة الهجرة.


وتختلف فترات شرط الإقامة للحصول على الجنسية في السويد، من شخص إلى آخر، لكن في معظم الحالات يشترط على الشخص أن يعيش في السويد بشكل مستمر ومتواصل لخمس سنوات.

فترات أقصر في حال العيش مع مواطنة سويدية :

في حال الزواج، أو العيش في علاقة شراكة مسجلة، أو تعايش sambo مع مواطن أو مواطنة سويدية فإنه يمكن التقدم بطلب الحصول على الجنسية السويدية بعد ثلاث سنوات فقط، بشرط العيش سوية خلال آخر سنتين من التقديم. مع ملاحظة أن الزواج فقط لا يكفي، بل يجب تحقيق شرط العيش سوية.

وفي حال كان المواطن أو المواطنة السويدية يملكون جنسية أخرى قبل الجنسية السويدية، أو كانوا عديمي الجنسية قبل الحصول عليها، فإنه يجب أن يكونون حاصلين عليها قبل مدة لا تقل عن سنتين، من أجل التمكن من منح الجنسية خلال 3 سنوات فقط لشريكهم.

ويجب على المتقدم للحصول على الجنسية خلال ثلاث سنوات، أن يكون متكيفاً مع المجتمع السويدي، ويشمل التكيف طول فترة الزواج، ومعرفة الشخص باللغة السويدية، والقدرة على إعالة النفس مادياً.

وفي حال الوجود في السويد بهوية مختلفة عن الحقيقية أو في حال إعاقة تنفيذ قرار بالترحيل من خلال التخفي، يمكن أن يضعف من فرصة الحصول على الجنسية السويدية بعد ثلاث سنوات من الإقامة.


فترات الإقامة :

ويقصد بالإقامة أن يعيش الشخص في السويد بشكل دائم، وأن يكون لديه نية أو هدف بالبقاء فيها. ويعتمد حساب فترة الإقامة في السويد على سببها ونوع التصريح خلال هذه الفترة.

وفي حال الحصول على الإقامة الدائمة أو الإقامة من أجل إعادة التوطين قبل الوصول إلى السويد، فإنه تحسب فترة الإقامة في السويد من يوم الوصول إليها، عدا ذلك فإنه تحسب منذ يوم الحصول على الموافقة بالإقامة في السويد.

السفر خارج السويد :

في حال السفر خارج البلاد، لزيارات قصيرة أو قضاء عطلة Semester فإنها لا تؤثر على فترة الإقامة في السويد، طالما كانت أقل من ستة أسابيع، لكن فترات العيش التي تزيد عن ستة أسابيع في السنة نفسها، يتم استثناءها من فترة العيش في السويد.

في حال الانتقال إلى بلد آخر والعيش فيه فإن فترة الإقامة تتوقف، ويمكن البدء في حساب فترة الإقامة من يوم الانتقال مجدداً إلى السويد.

أنواع الإقامة المختلفة :

إن تصاريح الإقامة المؤقتة في السويد، مثل الزيارة أو الضيوف الطلاب أو العمل لدى عائلة au-pair، لا تعتبر فترة إقامة محسوبة للحصول على الجنسية. ونفس الحالة تنطبق في حال القدوم إلى السويد على أساس العمل في سفارة دولة أخرى أو قنصلية في السويد.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.