مصريان وفتاة لبنانية يبدعون طريقة جديدة للهجرة الى أوروبا

كما نعلم جميعا ما يعانيه مواطنو الدول العربية كل يوم بسبب الأوضاع السياسية، الأمنية و الاقتصادية وخصوصا سوريا والدول الغير مستقرة، هذه الأوضاع المزرية تدفع الكثيرين منهم الى الهجرة الى أوروبا بطرق غير شرعية في غالب الأحيان.


وقد أوضحت عدة تقارير أوروبية متخصصة تنامي ظاهرة الهجرة غير الشرعية في اتجاه أوروبا وتزايد أعداد شبكات تهريب البشر مع ارتفاع الطلب على خدماتها و لو كانت طرق التهريب التي تسلكها خطرة، فبنظرهم الغاية  تبرر الوسيلة.

والغاية هنا هي الهروب من جحيم الحرب في سوريا وغيرها من الدول العربية التي تعاني اقتصاديا وسياسيا الى نعيم العيش في حضن أوروبا، رغم أن الوسيلة تكلف هنا غالبا آلاف الدولارات من أجل العبور.

وأكد الراديو السويدي الرسمي إلقاء القبض على ثلاثة أشخااص هم مصريان و لبنانية بتهمة تهريب 10 مهاجرين غير شرعيين إلى السويد من بينهم سوريون، طلبوا اللجوء فيما بعد الى السويد.


الطائرة الخاصة انطلقت من العاصمة اللبنانية بيروت في اتجاه أجد المطارات السويدية متجاوزة الإجراءات المتخذة في مجال الطيران حيث لم يتم اكتشاف أمرها رغم مرورها عبر أجواء عدة بلدان أخرى.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.