الهجرة إلى النرويج عن طريق الفيزا السياحية

بخصوص الهجرة إلى النرويج فتأتي طريقة الوصول إلى النرويج بفيزا سياحية في المقدمة، ويتم منحها عن طريق سفارة النرويج الموجودة في بلدك أو البلد الذي تقيم فيه حاليا.


وعندما قلنا سفارة النرويج لم نقل ذلك عبثا، ويأتي السبب في الحصول على الفيزا من السفارة النرويجية بسبب البصمة لأن الشخص إذا حصل على الفيزا من سفارة النرويج ثم ذهب إلى النرويج وتقدم بطلب لجوء إلى النرويج عند الوصول ستكون النرويج هى الدولة المختصة بمعالجة ودراسة طلب اللجوء الخاص به أما اذا فكر الشخص فى اللجوء الى النرويج بطريقة خاطئة مثل أن يذهب الشخصة بفيزا صادرة عن سفارة دولة أخرى غير النرويج  ثم ذهب إلى النرويج وتقدم بطلب قانونيا ستعيده النرويج مرة أخرى إلى الدولة صاحبة البصمة.

متطلبات الفيزا السياحية النرويجية:

1 - جواز سفر ساري المفعول ويفضل أن يكون ساري لمدة سنة قبل انتهاءه ، لأن جواز السفر يجب أن يكون ساري بعد الحصول على الفيزا لمدة ثلاثة أشهر.

2 - تقديم مايثبت أنك تمتلك ما يكفيك من الأموال للحياه والإقامة عند الوصول إلى النرويج.

3 - اذا تمت الموافقة على إعطائك فيزا النرويج سيطلب منك تأمين صحي يصلح للسفر به والتنقل فى كافة دول الشنغن، ثم بعد أن تصدر وثيقة التأمين الصحي يتم ابرازها عند إصدار فيزا النرويج.

هذه هي الوثائق الأساسية للسفر إلى النرويج بفيزا سياحية، ويمكن مراجعة بقية المتطلبات عبر موقع مصلحة الهجرة النرويجية أو مراجعة سفارة النرويج فى بلدك، والإطلاع على بقية المتطلبات الخاصة ببلدك لأن متطلبات الفيزا تختلف من بلد لأخرى.


اليك معلومات قد تهمك عن النرويج :

النرويج هي إحدى الدول الواقعة في القارة الأوروبيّة، وتعرف رسمياً باسم مملكة النرويج، واسمها التقليدي هو نوريجر، وأيضاً يطلق عليها اسم نورثفيجيا، واسم نوردويغ، وعاصمتها هي مدينة أوسلو، وتقسم إدارياً إلى خمس مناطق إستراتيجيةٍ، والمناطق تقسم إلى تسع عشرة مقاطعةً، ونظام الحكم فيها ملكيّ دستوريّ ديمقراطيّ برلمانيّ.

- جغرافية النرويج

تبلغ مساحة أراضيها 385.178 كم²، وتقع جغرافياً في الجهة الشمالية من قارة أوروبا، حيث يحدّها من جهة الشرق روسيا، والسويد، وفنلندا، ويحدّها من جهة الشمال وجهة الغرب والجنوب سكاجيراك، و بحر الشمال، وبحر النرويج، وبحر بارنتس. ويمتاز مناخها بالتنوع بين المناخ القطبيّ، ومناخ التندرا القطبيّ، والمناخ البارد.

- سكان النرويج

حسب تقديرات عام 2013م بلغ عدد سكانها 5.136.700 نسمةٍ، وبلغت الكثافة السكانية 15.5 نسمة لكلّ كيلومترٍ مربعٍ، ويتحدث سكانها اللغة النرويجية التي تعدّ لغة رسمية في البلاد، بالإضافة إلى العديد من اللغات المحلية المعترف بها كاللغة لوله سامي، ولغة كفين، ولغة سامي جنوبية، ولغة سامي شمالية.

يتألف المجتمع السكاني فيها من مجموعةٍ من الأعراق كالنرويجيين، والغجر، وفنلنديي الغابات، والكفينيين، والسامي، ويدين معظم سكانها بالدين المسيحيّ البروتستانتيّ، وأقليات تدين بالدين المسحيّ الأرثوذكسيّ، والدين المسيحي الكاثوليكيّ، والدين الهندوسيّ، والدين البوذيّ، والدين الإسلاميّ.

- اقتصاد النرويج

يعتمد اقتصادها على كلٍ من: الاقتصاد المختلط الذي يتكوّن من اقتصادٍ رأسماليّ يعتمد على ملكية الدولة للعديد من القطاعات الرئيسيّة، والسوق الحرة، وقطاع الموارد الطبيعيّة كالغابات، والمعادن، والنفط، والألمنيوم، والغاز الطبيعيّ، والطاقة المائية، وقطاع صيد الأسماك، وقطاع التصدير، حيث تصدر النرويج: الغاز، والنفط، والسمك.
يتم التشغيل بواسطة Blogger.